النجم الفرنسي كيليان مبابي.. المهاجم الأبرز للفريق الباريسي.. تعرف عليه

كيليان مبابي هو الاسم الذي أحدث موجات في عالم كرة القدم. بعمر 22 عامًا فقط، أثبت نفسه بالفعل كواحد من أفضل اللاعبين في العالم. لعب مبابي مع باريس سان جيرمان، وكان لاعبًا رئيسيًا في نجاح الفريق في الدوري الفرنسي ودوري أبطال أوروبا. في هذا المقال، سنلقي نظرة فاحصة على النجم الشاب ورحلته ليصبح أحد أكثر اللاعبين المطلوبين في العالم.

كيليان مبابي: مسيرة النجاح في كرة القدم

البداية الفتية لـ مبابي

ولد مبابي في باريس، فرنسا، وبدأ لعب كرة القدم في سن مبكرة. انضم إلى أكاديمية الشباب في AS Bondy في سن السادسة وسرعان ما لفت انتباه الكشافة. في عام 2013، انضم إلى أكاديمية موناكو للشباب وشارك لأول مرة مع النادي في سن 16 عامًا. وأصبح أصغر لاعب يسجل هدفًا لموناكو وساعد الفريق على الفوز بلقب الدوري الفرنسي في موسم 2016-2017.

الانتقال إلى باريس سان جيرمان

وفي عام 2017، انتقل مبابي إلى باريس سان جيرمان على سبيل الإعارة مع خيار الشراء. وهذا جعله ثاني أغلى مراهق في العالم، خلف زميله نيمار. في موسمه الأول مع باريس سان جيرمان، ساعد مبابي الفريق على الفوز بالثلاثية المحلية وحصل على لقب أفضل لاعب شاب في الدوري الفرنسي لهذا العام. في الموسم التالي، جعل باريس سان جيرمان انتقاله دائمًا وأصبح أغلى مراهق في العالم.

النجاح مع نادي العاصمة  

منذ انضمامه إلى باريس سان جيرمان، كان مبابي لاعبًا رئيسيًا في نجاح الفريق. لقد ساعد الفريق على الفوز بأربعة ألقاب متتالية في الدوري الفرنسي وكان هداف الدوري في المواسم الثلاثة الماضية. كما كان له دور فعال في نجاحهم في دوري أبطال أوروبا، حيث ساعد الفريق على الوصول إلى النهائي في موسم 2019-2020. فاز مبابي أيضًا بالعديد من الجوائز الفردية، بما في ذلك جائزة أفضل لاعب في الدوري الفرنسي لهذا العام وجائزة الفتى الذهبي.

اهتمام من ريال مدريد

وقد لفت أداء مبابي المثير للإعجاب انتباه الأندية الكبرى في جميع أنحاء أوروبا، وكان ريال مدريد واحدًا منهم. كان العمالقة الإسبان معجبين بالنجم الشاب منذ فترة طويلة وارتبطوا بالانتقال إليه منذ عدة سنوات. مع انتهاء عقد مبابي مع باريس سان جيرمان في عام 2022، كانت هناك شائعات عن احتمال انتقاله إلى ريال مدريد في المستقبل القريب.

طموحات دوري أبطال أوروبا

أحد الأسباب الرئيسية لانتقال مبابي المحتمل إلى ريال مدريد هو رغبته في الفوز بدوري أبطال أوروبا. على الرغم من نجاحه المحلي، لم يفز باريس سان جيرمان بعد باللقب الأوروبي المرموق. وأوضح مبابي أنه يريد الفوز بدوري أبطال أوروبا ويعتقد أن ريال مدريد يمكن أن يوفر له أفضل فرصة للقيام بذلك. لم يكن صعود كيليان مبابي إلى النجومية رائعًا. بعمر 22 عامًا فقط، حقق الكثير بالفعل ولديه القدرة على أن يصبح أحد أعظم اللاعبين في العالم. مع انتهاء عقده مع باريس سان جيرمان في عام 2022، سيكون من المثير للاهتمام معرفة أين يكمن مستقبله. هل سيبقى مع باريس سان جيرمان ويواصل قيادتهم للنجاح، أم سينتقل إلى ريال مدريد ويحقق طموحاته في دوري أبطال أوروبا؟ الوقت وحده كفيل بإثبات ذلك، ولكن هناك شيء واحد مؤكد، وهو أن كيليان مبابي هو الاسم الذي سيستمر في تصدر عناوين الأخبار في عالم كرة القدم

المصدر: وكالات

أقرأ أيضا:

سوبر هاتريك بالمر يقود تشيلسي إلى فوز كبير على إيفرتون

لمشاركة المحتوى، اضغط على احدى وسائل التواصل الإجتماعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *